فضْلُ الذِّكْر ( الذِّكر أفْضَلُ من الجهاد ) .

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

فضْلُ الذِّكْر ( الذِّكر أفْضَلُ من الجهاد ) .

مُساهمة من طرف اماراتي في الثلاثاء مارس 18, 2008 8:21 am

الحمد لله .. الحمد لله الذي جعل العبد يُحْرِزُ نفسه من الشيْطان الرجيم بذكر الله تعالى ، وجعل المسلمين غنيهم وفقيرهم في ذلك سواء ، لينالوا الأجر العظيم ، والثواب الكبير عند الله عز وجل ، فطوبى لمن كان لسانه رطبا بذكر الله ، وأشهد أن لاإلاه إلا الله ، وحده لاشريك له ، له الملك ، وله الحمد ، وهو على كل شيء قدير ، وأشهد أن محمدا عبده ورسوله .
جا ء في الترمذي عن أبي سعيد ، أن رسول الله صلى الله عليْه وسلم سُئِل : أي العباد أفضل وأرفع درجة عند الله يوم القيامة ؟ قال : " الذاكرون الله كثيرا " قيل : يارسول الله ، ومن الغازي في سبيل الله ؟ قال : " لو ضرب بسيْفه في الكفار والمشركين حتى ينكسر ويخْتَضِبَ دما كان الذاكر لله تعالى أفضل منه درجة " ، وفي " صحيح البخاري " عن أبي موسى ، عن النبي صلى الله عليْه وسلم قال Sad مثل الذي يذكر ربه ، والذي لايذكر ربه ، مثل الحي والميت ) .
وفي الترمذي عن أنس ، أن رسول الله صلى الله عليْه وسلم قال (إذا مررْتم برياض الجنة فارْتَعُوا "1" قالوا :وما رياض الجنة ؟ قال Sadحِلَقُ الذكر ) ، وفي الترمذي أيضا عن النبي صلى الله عليْه وسلم ، عن الله عز وجل أنه يقول : (إن عبدي كل عبدي الذي يذْكُرُني وهو ملاقٍ قِرْنَهُ "2" ) .
وهذا الحديث هو فصل الخطاب في التفضيل بين الذاكر والمُجاهد ، فإن الذاكر المجاهد ، أفضل من الذاكر بلا جهاد والمجاهد الغافل ، والذاكر بلا جهاد ، أفضل من المجاهد الغافل عند الله تعالى ، فأفضل الذاكرين المجاهدون ، وأفضل المجاهدين الذاكرون . قال تعالى : (يا أيها الذين آمنوا إذا لقيتم فئة فاثبتواواذكروا الله كثيرا لعلكم تُفْلحون ) [الأنفال : 45] فأمرهم بالذكر الكثير والجهاد معا ، ليكونوا على رجاء من الفلاح ، وقد قال تعالى : ( يا أيها الذين آمنوا اذكروا الله ذكرا كثيرا ) [الأحزاب 41] ، وقال تعالى : ( والذاكرين الله كثيرا والذاكرات ) [الأحزاب 35] أي : كثيرا .
وهذا الأمر بالذكر بالكثرة والشدة لشدة حاجة العبد إليْه ، وعدم اسْتِغنائه عنه طرْفة عيْن ، فأي لحظة خلا فيها العبد عن ذكر الله عز وجل كانت عليْه ، لا له ، وكان خسرانُه فيها أعْظم مما ربح في غفلته عن الله تعالى . فاللهم لا تجْعلْنا من الغافلين ولا الجاهلين ، واللهم اجْعلْنا من الذاكرين الذين قلتَ فيهم : ( ألا بذكر الله تطمئن القلوب ) ، واجعل قلوبنا حية بذكرك يا ذا الجلال والإكرام إلى يوم نلقاك آمين ، وأسْتغفر الله لي ولكم ولسائر المؤمنين والمسلمين ، والحمد لله رب العالمين .
1 - إذا مررتم برياض الجنة فارتعوا : أراد برياض الجنة ذكر الله ، وشبه الخوض فيه بالرتع في الخصب .
2 - " وهو ملاق قِرْنَه " : إنما يعني عند القتال ، بمعنى أن يذكر الله في تلك الساعة .
عبد النور 2003 .

اماراتي

ذكر عدد الرسائل : 15
  :
تاريخ التسجيل : 17/03/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: فضْلُ الذِّكْر ( الذِّكر أفْضَلُ من الجهاد ) .

مُساهمة من طرف xViPx في الثلاثاء مارس 18, 2008 8:33 am

زادنا الله من خيرك
avatar
xViPx
Admin
Admin

ذكر عدد الرسائل : 194
الأوسمة :
  :
تاريخ التسجيل : 12/03/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://xvipx.montadarabi.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: فضْلُ الذِّكْر ( الذِّكر أفْضَلُ من الجهاد ) .

مُساهمة من طرف جنرال في الثلاثاء مارس 18, 2008 10:02 am

في ثوابك اخوي
avatar
جنرال
Admin
Admin

ذكر عدد الرسائل : 199
المزاج : متقلب المزاج
الأوسمة :
  :
تاريخ التسجيل : 14/03/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى